لو كان زلزالا

لو كان زلزالا

ألبير كامو